الموقع الرسمي لديوان العاصمة عدن من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الاثنين 22 يناير 2018 08:49 مساءً

أخبار الشرعية

وزارة حقوق الإنسان تنظم دورة تدريبية خاصة بالدعم النفسي والاجتماعي لحماية الأطفال بالعاصمة عدن

عدن العاصمة / نبلي الجنيد / تصوير / زكي اليوسفي: الأربعاء 10 مايو 2017 04:49 مساءً

بدأت اليوم بعدن أعمال الدورة التدريبية الخاصة بالدعم النفسي والاجتماعي لحماية الأطفال ٠

 

وخلال افتتاح الدورة التي تنظمها وزارة حقوق الإنسان على مدى ٤ ايام وبمشاركة ٢٥ متدرب ومتدربة وبالشراكة مع جمعية الحياة للتدخل المبكر لذوي الاحتياجات الخاصة ٠  أوضح منسق الدورة التدريبية عصام الشاعري أن الدورة تأتي في اطار الجهود الوطنية التي تبذلها  وزارة حقوق الإنسان ممثلة بمعالي الوزير محمد محسن عسكر في مجال حماية حقوق الأطفال في اليمن الذين يتعرضون لمشاكل وضغوطات نفسية نتيجة الحرب التي شنها الانقلابيون على المدن اليمنية ٠

 

 وأضاف أن الدورة سوف تركز  إلى تحقيق مجموعة من الأهداف  وفي مقدمتها إكساب المشاركين  معلومات وخبرات  ، حول الإعلان العالمي لحقوق الانسان،  ومفهوم الدعم النفسي واساليب  الدعم النفسي للاطفال  والصدمة النفسية ومعرفه العنف وأنواعه وإثارة وماهي عواقبه على الطفل . موضحا أن الأطفال هم  الكنز الثمين والثروة العظيمة لبنا والمستقبل المنشود ، وهو الأمر الذي يتوجب علينا بدعم الاطفال نفسيا  وحمايتهم من المخاطر التي تهددهم جسديًّا أو نفسيًّا أو عقليًّا .

 

وفي كلمة وزارة حقوق الانسان قال مدير مكتب الوزارة  بعدن عماد سنان أن وزارة حقوق الانسان حريصة كل الحرص على تنفيذ أعمال الدعم النفسي للأطفال على مستوى المحافظات اليمنية وذلك انطلاقا من المواثيق والاتفاقيات الدولية التي تمثل الجمهورية اليمنية واحدة من الدول الموقعة على اتفاقية حماية الأطفال ، مشيرا بان الانقلابيون اليوم يزجون بالاطفال والذين لا تتجاوز أعمارهم ١٥ عام إلى المعارك دون الاستشعار بالمسؤولية وقد صل عدد الأطفال الذين جندتهم المليشيات الى ١٠ الف طفل وهذا مخالف للقوانين الدولية ٠ وهو الأمر  الذي يتوجب علينا جميعا العمل حماية اطفالنا وان لا نتركهم يكونوا عرضة لاعمال العنف ٠

مطالبا من المتدربين الى المشاركة الفاعلة وذلك من أجل إيصال رسالة واسعة في مجال الدعم النفسي للأطفال على مستوى الاحياء والمنازل من أجل إزالة آلاثار السلبية التي خلفتها الحرب لدى الاطفال ٠

 

بدورها أكدت رئيسة جمعية الحياة للتدخل المبكر ابتهال  المحروق  على اقامت الدورة التدريبية الهادفة الى  تنمية مهارات الأخصائيين  في مجال الدعم النفسي للأطفال وتحديدا لذوي الاحتياجات الخاصة الذين مازالوا يعانون الكثير من المشاكل النفسية نتيجة الحرب ، داعية المشاركون للاستفادة والتفاعل مع برنامج الدورة من اجل تطبيقه على الواقع العملي تجاه الاطفال ٠ 

 

معبرة عن شكرها وتقديرها لمعالي وزير حقوق الدكتور محمد محسن عسكر لرعايتة لمثل هذه المشاريع الهادفة تجاه شريحة الأطفال والذين يمثلون الشريحة الأكبر في المجتمع ، لافتة أن جميع الأطفال ليس في الجمعية او المؤسسات الخاصة بالاطفال بل في المنزل والمدارس والاحياء السكنية يحتاجون إلى برامج داعمة لتجاوز الأزمات الحاصلة لديهم ،

 

مؤكدة استعداد جمعية الحياة للتعاون وتنفيذ الدورات

و الخدمات العلاجية التأهيلية  والتعليمية والمهنية الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة في عدن او على مستوى المحافظات اليمنية ٠ 

الى ذلك ألقى كلا من مدير عام خور مكسر عوض مشبح ومدير الجمعيات بمكتب الشؤون الاجتماعية عصام وادي والدكتور جمال الجعدني كلمات عبروا من خلالها عن الأهمية التي تكتسبها الدورة في مجال الدعم النفسي وإزالة اثار الحرب عند الأطفال ٠ معبرين عن شكرهم وتقديرهم المبالغ لقيادة وزارة حقوق الإنسان ممثلة بالدكتور محمد محسن عسكر  وكذا جمعية الحياة التدخل الذين ركزوا على أقامت هذه الدورة وفي وقت مناسب بعد الخروج من حالة الحرب التي شنها الانقلابيون على عدن ، متمنين بمواصلة تنفيذ العديد من المشاريع الهادفة بحماية الأطفال على مستوى المدن اليمنية ٠

 

هذا ويقدم المدربين عماد سنان والأستاذة  نسيبة الحسين وانور خان  والأستاذة  ابتهال المحروق  محاضرات على مدى ٤ ايام حول حقوق وحماية الأطفال والمعلومات الأساسية في الدعم النفسي الاجتماعي لحماية الأطفال ٠